إلى أولياء أمور الطلبة والطالبات وإلى سائقي ومشرفي ومشرفات الحافلات


لاحظنا في الآونة الاخيرة كثرة نسيان اطفال المدارس وغيره في باصات المدارس والسيارات الخاصه مما يؤدي الي عدم قدرة الطفل على التصرف للخروج من السياره والنتيجه الاختناق وفقدان الحياه
فهنا لابد من ولي الامر الانتباه الى هذه النقطة والتي نراها الآن شديدة الاهمية وعليه تعليم ابناءه على كيفية التصرف في حالة لا سمح الله ان وقع في مثل هذه المواقف
فعلى ولي الامر ان يعلم ابنه في كيفية التصرف وذلك بالتطبيق عمليا في السيارة كأن يدخله في سيارته ويعلمة كيف يضرب البوق (الهرن) ويجعله ان يكرر العملية عدت مرات ويذكره في كلامه اذا كنت وحدك في السيارة او الباص ولم تستطيع ان تفتح الباب ماذا تفعل؟ حتى يكون عند الطفل مهاره عملية ومعرفية في كيفية التصرف في هذا الموقف
ولا يقف ذلك على ولي الامر فقط فعلى المدرسة ورياض الاطفال ايضا تعليم طلابها كيفية التعلم والتصرف في هذه المواقف

وفي الجانب الآخر ومن باب السلامة
حيث كما تعلمون فقد زادت حالات الدهس لدى أطفال المدارس وأحيانا يكون المتسبب هو باص المدرسة نفسه ، ولاسيما أن الأطفال ليست لديهم الدراية وفي أحيان كثيرة يقودهم الأنشغال أو التفكير إلى النسيان فيقوم الطفل بتصرفات لا إرادية ويعرض نفسه للهلاك أو قد يكون ألأرهاق حليفه أو عدم الأنتباه من قبل السائق ما يشغله .. وفي النهاية تتكرر المأسي كل فترة وتقضي المضاجع بموت أطفال صغار لاذنب لهم في الحياة ..

ويستوجب على المشرفين والمشرفات الاشراف على باصات المدارس ليقوموا بتسجيل حالات دخول وخروج الأطفال في الحافلات ومتابعة تواجدهم في الأماكن المخصصة لذلك وأيضا العمل على التنسيق مع أولياء الأمور في حالة غيابهم وذلك حرصا على حياة ألأطفال ومصلحتهم

فمن هنا نضمن سلامة ابنائنا من الوقوع في مثل هذه المواقف سلمنا الله واياكم وحفظ ابنائنا